من نحن | اتصل بنا | الاثنين 15 يناير 2018 11:31 مساءً
منذ 11 ساعه و 25 دقيقه
أورد عدد من الاقتصاديين حلولا قالوا أنها ناجعة في وقف الانهيار الحاصل للعملة اليمنية وأوردوا بعضا من هذه الحلول والتي تأتي بعدة اجراءات متبعة من البنك المركزي  وهي :   1- اغلاق كافة محلات الصرافة الغير مرخصة قانونيا.   2- ايقاف بيع العملات الاجنبية لدى البنوك و الصرافين
منذ 11 ساعه و 29 دقيقه
في أغسطس 2014، قبل سقوط صنعاء بشهر، قالت صحيفة حوثية معروفة إن الإمارات تقود عملية لإذابة الجليد بين الحوثيين والسعودية. قالت الصحيفة آنذاك، صحيفة الأولى، إن وفداً حوثياً وصل بالفعل إلى الإمارات. قبل شهر من نشر الصحيفة الحوثية للخبر كان الحوثيون قد احتلوا عمران، المحافظة
منذ 11 ساعه و 41 دقيقه
ضبطت قوات الأمن في محافظة المهرة - جنوب شرق اليمن - اليوم الإثنين شاحنة تجارية محملة بأسمدة ممنوعة كانت في طريقها إلى الحوثيين في صنعاء تقول قوات الأمن والرقابة أنها تدخل في صناعة الألغام والمتفجرات . يأتي هذا بعد أيام من قرار للسلطة المحلية في المحافظة بمنع دخول ذلك النوع من
منذ 11 ساعه و 43 دقيقه
كشفت مصادر مصرفية عن مضاربة بالعملة الصعبة يقودها مسؤولين في البنك المركزي اليمني بالعاصمة عدن. وقالت المصادر أن مايقوم به سماسرة ومسؤوليين حكوميين بالبنك المركزي اليمني من تجارة بالعملة الصعبة بدلا عن توفيرها أمر يستدعي من الجهات العليا الوقوف عندها بجدية. وكان مراسل
منذ 11 ساعه و 52 دقيقه
في لقاءه بمدير أمن العاصمة عدن اللواء شلال شائع ناقش رئيس الوزراء الدكتور أحمد بن دغر العديد من الملفات الهامة التي تتعلق بالوضع الأمني في المحافظة خلال المرحلة القادمة . كما تم مناقشة إستقبال الفارين من حزب المؤتمر الشعبي العام إلى محافظة عدن , وكيفية التعاطي مع

طارق صالح بين خيارين أحلاهما مُر ..فأي وجهة يختار؟
عدن على وقع تنفيذ الخطة ”ب” للإطاحة بهادي
الوضع الإقتصادي اليمني في خطر والدولار يقترب من حاجز الـ500 ريال
هذا هو الملجأ الآمن لأقارب صالح وقادة حزبه(تعرف عليه)
اخبار تقارير
 
 

ماذا وراء التحرك الدولي المطالب بفتح مطار صنعاء(تقرير)

عدن بوست -مسندللأنباء: الجمعة 11 أغسطس 2017 09:34 مساءً

يحشد المجتمع الدولي أجندته لإنقاذ المليشيا الانقلابية في اليمن، في اطار الدعم الانساني والاغاثي، من خلال متابعته الحثيثة على فتح مطار صنعاء الدولي اخاضع لسيطرة المليشيا.
 
ويأتي التحرك الدولي في الوقت الذي تعاني منه المليشيا وضعا مرتبكا في صفوف مقاتليها بمختلف الجبهات، حيث تمكنت قوات الجيش الوطني من الحاق الهزائم بصفوف المليشيا في جبهات تعز ونهم شرق العاصمة صنعاء ومأرب وايضا في مختلف جبهات الساحل الغربي لليمن في ميدي والمخا.
 
وبحسب مسند للأنباء الذي رصد تصريحات مسؤولي الأمم المتحدة والسفراء الدبلوماسيين المطالبة بفتح مطار صنعاء الدولي.
 
انقاذ للانقلابيين
حيث يرى مراقبون أن التحرك الدولي بالضغط على دول التحالف العربي والحكومة الشرعية بفتح مطار صنعاء في الوقت الراهن ليس إلا انقاذ للمليشيا وإرسال الدعم لها.
 
التحركات الدولية
دعا المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ، إلى إعادة فتح مطار صنعاء الدولي المغلق منذ أكثر من عام، حيث وقال ولد الشيخ "‏أكرر النداء العاجل لضرورة إعادة فتح مطار صنعاء الدولي بأسرع وقت"، مضيفا: أن فتح المطار "خطوة أساسية للتخفيف من معاناة اليمنيين وتأمين المساعدات الإنسانية لهم".
 
وتأتي مطالبة المبعوث الأممي في الوقت الذي تجري فيه جولة مباحثات لإحياء عملية السلام في اليمن، التقى خلالها بالرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، ومسؤولين آخرين.
 
وفرض التحالف العربي في أغسطس / آب 2016 حظرا على الرحلات من وإلى مطار صنعاء، بحجة العمليات العسكرية القريبة منه، قبل أن يستثني بعد ذلك الرحلات الأممية التي تحمل مواد إغاثية.
 
ويبعد مطار صنعاء نحو 55 كيلومترا عن أقرب نقطة معارك بين القوات الحكومية والحوثيين في بلدة "نهم" شرقي العاصمة.
 
ويستخدم اليمنيون للسفر إلى الخارج مطاري "عدن" (جنوب) وسيئون (شرق)، إضافة إلى منفذين بريين مع السعودية وسلطنة عمان.
 
سفير بريطانيا
طالب السفير البريطاني لدى اليمن سيمون شيركليف بإعادة فتح مطار صنعاء الدولي أمام الرحلات الإنسانية والتجارية.وقال "إن هناك حاجة شديدة للاستجابة لأزمة اليمن، ومطار صنعاء مهم جدا للرحلات الإنسانية والتجارية".
 
وأضاف شيركليف أن نحو عشرة الاف يمني يموتون بسبب حالات صحية يمكن تجنبها بالسفر إلى الخارج، وذلك منذ إغلاق مطار صنعاء قبل عام، مشيراً إلى أن برنامج المساعدات البريطانية هو ثاني أكبر مساهم في مناشدات الأمم المتحدة لأجل اليمن مؤكداً على ضرورة زيادة حجم الاستجابة.
 
مسؤول أممي
وقال منسق الشؤون الإنسانية في اليمن جيمي ماك غولدريك التحالف العربي  إن عاما كاملا من المعاناة مر على الشعب اليمني منذ إغلاق مطار صنعاء أمام الرحلات.
 
وطالب  المسؤول الاممي بفتح مطار صنعاء وإنهاء حصار الشعب اليمني، كما دعت 15 منظمة إغاثة أمس الأربعاء أطراف الصراع اليمني لإعادة فتح المطار، قائلة إن إغلاقه منذ عام عطل وصول المساعدات ومنع آلاف المرضى من السفر للخارج لتلقي علاج قد ينقذ حياتهم.
 
يشار إلى أن مطار صنعاء يسمح لعدد قليل من طائرات الأمم المتحدة باستخدامه، ويقول التحالف إن إغلاق مطار صنعاء ضروري لمنع تهريب الحوثيين وقوات صالح الأسلحة.
 
منظمات إغاثية
وذكر بيان وقعت عليه المنظمات -ومنها لجنة الإغاثة الدولية ومجلس اللاجئين النرويجي- أن الإغلاق الرسمي لمطار صنعاء لمدة عام يحاصر فعليا ملايين اليمنيين ويمنع حرية حركة السلع التجارية والإنسانية.
 
ونقل البيان عن الأمم المتحدة تقديرات بأن سبعة آلاف يمني كانوا يخرجون من البلاد عن طريق صنعاء سنويا للعلاج قبل الصراع، وأشار إلى إن عدد من يحتاجون لرعاية صحية لإنقاذ حياتهم الآن بلغ نحو عشرين ألف يمني على مدى العامين الماضيين بسبب العنف.
 
وذكرت المنظمات الإغاثية أن اليمنيين الذين ينتظرون علاجا في الخارج من حالات حرجة يتعين عليهم الآن إيجاد مسارات بديلة لمغادرة البلاد، وتشمل التنقل بسيارة لمدد بين عشر ساعات وعشرين ساعة إلى مطارات أخرى عبر مناطق يحتدم فيها القتال.
 
وقال المجلس النرويجي للاجئين إن آلاف اليمنيين توفوا بسبب عدم تمكنهم من السفر للحصول على الرعاية الطبية المتخصصة إثر تعطيل المجال الجوي اليمني من قبل التحالف العربي، وبالتالي إغلاق مطار صنعاء، وقال إن عدد هؤلاء فاق قتلى الضربات الجوية.
 
وذكر المجلس أن بيانات وزارة الصحة في صنعاء أفادت بوفاة عشرة آلاف يمني بسبب الظروف الصحية، إذ كانوا يسعون للحصول على العلاج في الخارج، وأوضح أن هذا العدد يتجاوز عدد القتلى بفعل الهجمات الذي يقارب تسعة آلاف شخص، وفق تعبير المجلس.
 
موقف التحالف
دعا تحالف دعم الشرعية في اليمنالأمم المتحدة لإدارة مطار صنعاء الدولي الخاضع لسيطرة مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية. وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف "سخرنا كافة الإمكانات لوصول رحلات الإغاثة للمطارات اليمنية". مشيرا إلى أنه تم إغلاق مطار صنعاء أمام الرحلات الجوية بسبب ممارسات ميليشيات الحوثي.
 
الأمم المتحدة.. تهرب من المسؤولية
وفي سياق ذلك أعلنت الأمم المتحدة، اليوم الجمعة، عن اخلاء  مسؤوليتها تجاه مطار صنعاء الدولي الخاضع لسيطرة مليشيات الحوثي وصالح الإنقلابية.
 
وقالت الأمم المتحدة "إنها لا تتحمل مسؤولية إدارة وفتح مطار صنعاء، وحملت أطراف النزاع في اليمن المسؤولية".، في موقف اعتبره مراقبون أنه تهرب من المسؤولية، لما يشير أن المليشيا قد تستخدم المطار في الاغراض العسكرية وتهريب الأسلحة.

telegram
المزيد في اخبار تقارير
سجل الريال اليمني تراجعاً قياسياً جديداً أمام العملات الأجنبية، ووصل سعر صرف الدولار الأميركي في السوق السوداء 500 ريال، متراجعاً 70 ريالا، خلال أيام، وأرجع مصرفيون
المزيد ...
هاجم سياسيُ يمنيُ قيادات الحوثيين بعد قيامهم على تصوير النساء والأطفال وهم يحملون مختلف أنواع الأسلحة، حيث بين أن ذلك يأتي بعد أن فقد الحوثيين رجاله . وقال الكاتب
المزيد ...
قال السفير البريطاني لدى اليمن سايمون شيركليف اليوم الاثنين، إن بلاده تعمل على التوصل لحل سياسي في اليمن، بالإضافة إلى دعم الوضع الإنساني المتردي. وذكر السفير إن
المزيد ...
قال المتحدث الرسمي باسم الحكومة اليمنية راجح بادي، إن الحكومة لديها مسارين فقط في التعامل مع الحرب الدائرة ضد الحوثيين، وهما مسار الشرعية ومسار الانقلاب، ولا يوجد
المزيد ...
تعيش حرائر اليمن في مناطق سيطرة مليشيات الحوثي الانقلابية أوضاعا مأساوية ومؤلمة جراء الاعتداءات المتكررة التي ترتكبها ميليشيات الحوثي بحقهن. وفي انتهاك واضح
المزيد ...
شنت وزارة الدفاع بحكومة الشرعية هجوماً كبيراً على أطراف لم تسمها تسعى للانقلاب على شرعية رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي. ودعت الوزارة كل القوى الوطنية الخيرة
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
في أغسطس 2014، قبل سقوط صنعاء بشهر، قالت صحيفة حوثية معروفة إن الإمارات تقود عملية لإذابة الجليد بين الحوثيين
لم يقتل طارق، ولم يصب، ولم يُقاتِل. هرب الرجل في الوقت المناسب، فهو ينتمي إلى مجموعة من الناس لا تموت في
حجم المؤامرة على وطننا من القريب والبعيد جعل اليمنيين يتسامون فوق الجراح ويتركون أحقادهم ومآسيهم خلف ضهورهم
اقترف صالح واتباعه في المؤتمر ، خطأ تاريخيا فادحا ، بل في الحقيقة جريمة كبرى في التحالف مع مليشيا الحوثي،
ماذا يحدث في سقطرة يا فخامة الرئيس  الصمت هنا لم يعد من ذهب بل من نحاس  سقطرة ..قطرة ضوء عيوننا سيعوم
في المعارك المصيرية لا شيء أسوأ من التخلي عن الاستراتيجي واللهث واء التكتيكي ، وفي مستواه من السوء يعد تلميع
حمدا لله على السلامة بمناسبة ظهورك اليوم في شبوة بعد اربعين يوما من مقتلك وصلاة الجنازة عليك ودفنك في جامع
بعد الهجمة الشرسة على نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية، المهندس "أحمد الميسري" يعد بمفاجآت جديدة لمنتسبي
شاهدت على قناة الغد المشرق لقاء الزميل مراد الحالمي وزير النقل السابق، وبعيدا عن كلامه حول الشق المتعلق
المخلوع علي عبدالله صالح صالح ليس شخص، بل مشروع جثم على صدورنا اكثر من ثلاثة عقود، وكانت المحصلة كل هذا
اتبعنا على فيسبوك