من نحن | اتصل بنا | الاثنين 15 يناير 2018 11:31 مساءً
منذ 11 ساعه و 24 دقيقه
أورد عدد من الاقتصاديين حلولا قالوا أنها ناجعة في وقف الانهيار الحاصل للعملة اليمنية وأوردوا بعضا من هذه الحلول والتي تأتي بعدة اجراءات متبعة من البنك المركزي  وهي :   1- اغلاق كافة محلات الصرافة الغير مرخصة قانونيا.   2- ايقاف بيع العملات الاجنبية لدى البنوك و الصرافين
منذ 11 ساعه و 28 دقيقه
في أغسطس 2014، قبل سقوط صنعاء بشهر، قالت صحيفة حوثية معروفة إن الإمارات تقود عملية لإذابة الجليد بين الحوثيين والسعودية. قالت الصحيفة آنذاك، صحيفة الأولى، إن وفداً حوثياً وصل بالفعل إلى الإمارات. قبل شهر من نشر الصحيفة الحوثية للخبر كان الحوثيون قد احتلوا عمران، المحافظة
منذ 11 ساعه و 40 دقيقه
ضبطت قوات الأمن في محافظة المهرة - جنوب شرق اليمن - اليوم الإثنين شاحنة تجارية محملة بأسمدة ممنوعة كانت في طريقها إلى الحوثيين في صنعاء تقول قوات الأمن والرقابة أنها تدخل في صناعة الألغام والمتفجرات . يأتي هذا بعد أيام من قرار للسلطة المحلية في المحافظة بمنع دخول ذلك النوع من
منذ 11 ساعه و 42 دقيقه
كشفت مصادر مصرفية عن مضاربة بالعملة الصعبة يقودها مسؤولين في البنك المركزي اليمني بالعاصمة عدن. وقالت المصادر أن مايقوم به سماسرة ومسؤوليين حكوميين بالبنك المركزي اليمني من تجارة بالعملة الصعبة بدلا عن توفيرها أمر يستدعي من الجهات العليا الوقوف عندها بجدية. وكان مراسل
منذ 11 ساعه و 51 دقيقه
في لقاءه بمدير أمن العاصمة عدن اللواء شلال شائع ناقش رئيس الوزراء الدكتور أحمد بن دغر العديد من الملفات الهامة التي تتعلق بالوضع الأمني في المحافظة خلال المرحلة القادمة . كما تم مناقشة إستقبال الفارين من حزب المؤتمر الشعبي العام إلى محافظة عدن , وكيفية التعاطي مع

طارق صالح بين خيارين أحلاهما مُر ..فأي وجهة يختار؟
عدن على وقع تنفيذ الخطة ”ب” للإطاحة بهادي
الوضع الإقتصادي اليمني في خطر والدولار يقترب من حاجز الـ500 ريال
هذا هو الملجأ الآمن لأقارب صالح وقادة حزبه(تعرف عليه)
اخبار تقارير
 
 

صحيفة سعودية تكشف عن محاولات إيرانية لتهريب "عبدالملك الحوثي" إلى خارج اليمن

عدن بوست - صحف : السبت 12 أغسطس 2017 04:40 مساءً

قال مصدر في المقاومة الشعبية بمحافظة " صعدة " - شمال اليمن " أن زعيم جماعة الحوثيين  " عبدالملك الحوثي " قد غادر مكانه في المحافظة باتجاه العاصمة صنعاء.

وأكد المصدر وفق صحيفة " الوطن " السعودية "أن زعيم الحوثيين الذي كان يتخذ من مديرية " حيدان " مقراً له للاحتماء من طيران التحالف العربي قد غادر المحافظة بشكل متسلل إلى مناطق باتجاه العاصمة صنعاء.

وقال المصدر أن الظهور النادر لزعيم المتمردين وخروجه من مسقط رأسه في صعدة، يأتي ضمن مخطط إيراني لتهريبه مع عدد من قادة الصف الأول إلى طهران كخيار أول أو إلى جنوب لبنان معقل حزب الله، للمحافظة على حياته التي أصبحت في خطر نتيجة الانتصارات المتلاحقة لقوات الجيش الوطني اليمني المدعومة بقوات التحالف العربي، خاصة في جبهة صعدة التي أصبحت تقع ضمن كماشة الحكومة الشرعية والمقاومة الشعبية في ثلاث جبهات، بالإضافة إلى الصراع الحوثي الحوثي الذي ظهر على السطح أخيرا في مختلف مديريات صعدة.

وأضاف المصدر أن أسباب محاولة تهريب زعيم الحوثيين من اليمن أسباب تهريب الحوثي يعود إلى الخوف من تصفيته أو أسره مع تقدم الجيش الوطني في صعدة إضافة إلى الخلافات داخل البيت الحوثي، وكذلك حرص طهران على حليفها في اليمن باستخدامه كبوق  للمتمردين.

تحرير صعدة 

وحسب المصدر فقد تسبب فتح ثلاث جبهات لتحرير محافظة صعدة في تضييق الخناق على زعيم المتمردين عبدالملك الحوثي ومقتل المئات من أنصاره في جبهات علب جنوب صعدة والبقع شرق صعدة وحجة غرب صعدة، مبينا أنه مع اقتراب القوات الشرعية من معقله في جبال مران، لم يجد الحوثي غير الاستجداء بحلفائه في طهران، لإنقاذه من الموت أو الأسر على أيدي المقاومة الوطنية والجيش الوطني اليمني.

وأضاف المصدر أن فريقا من المخابرات الإيرانية من المتواجدين في صعدة وصنعاء وضعوا خطة لتهريب عبدالملك الحوثي إلى العاصمة الإيرانية طهران أو جنوب لبنان، كاشفا أيضا عن أن المخابرات الإيرانية وضعت مخططا آخر لتصفية محمد عبدالعظيم الحوثي، الذي عرف بانتقاداته الحادة للنهج الذي تسير عليه الجماعة وانخراطها في مخطط إقليمي لتفتيت العالم العربي وتدمير اليمن.

وقال المصدر " ان وجود " محمد عبدالعظيم الحوثي " أصبح وجوده في صعدة يشكل خطرا كبيرا على مستقبل ميليشيات المتمردين، كما أن تزايد شعبية عبدالعظيم الحوثي في صعدة على حساب زعيم الحركة عبدالملك الحوثي، جعل المخابرات الإيرانية المتواجدة في صعدة تتفق على ضرورة تصفيته خوفا من ثورة داخلية تشمل مختلف مديريات محافظتي صعدة وعمران.

انتصارات في مختلف الجبهات

وشهدت جبهات علب والبقع خلال الأيام الثلاثة الماضية معارك طاحنة بين قوات الجيش الوطني المدعومة بقوات التحالف العربي، وعناصر من المتمردين الحوثيين والحرس الجمهوري التابع للرئيس السابقعلي صالح، ووفق موقع الجيش الوطني اليمني فقد لقي عدد من عناصر الميليشيا مصرعهم بينهم ثلاثة قناصين في البقع بمحافظة صعدة إثر قصف مدفعي شنته قوات الجيش الوطني، في حين لقي ثلاثة قادة ميدانيين مصرعهم بنيران الجيش الوطني.

وقالت مصادر ميدانية، إن قوات الجيش الوطني بمحور البقع شنت قصفا مدفعيا على مواقع الميليشيا الانقلابية في منطقة العطفين. أسفرت عن سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف المليشيات بينهم ثلاثة قناصة.

غارات جوية 

واستهدفت غارات جوية لمقاتلات التحالف العربي تعزيزات عسكرية للميليشيا كانت مخزنة في منطقة العطفين الواقعة في سوق البقع، وأفادت المصادر أن من بين القتلى ثلاثة قياديين في صفوف الميليشيا، وهما ضياء الإنسي وآخر يكنى بأبي روح الله، وهو قائد المجموعة المهاجمة، وحسن الشامي. كما تمكنت طائرات الأباتشي التابعة لقوات التحالف العربي من القضاء على 9 حوثيين قبالة مركز علب الحدودي بينهم قيادي ميداني، وقبالة الربوعة تم تفجير مستودع للأسلحة في أحد الكهوف قرب الشريط الحدودي.

telegram
المزيد في اخبار تقارير
سجل الريال اليمني تراجعاً قياسياً جديداً أمام العملات الأجنبية، ووصل سعر صرف الدولار الأميركي في السوق السوداء 500 ريال، متراجعاً 70 ريالا، خلال أيام، وأرجع مصرفيون
المزيد ...
هاجم سياسيُ يمنيُ قيادات الحوثيين بعد قيامهم على تصوير النساء والأطفال وهم يحملون مختلف أنواع الأسلحة، حيث بين أن ذلك يأتي بعد أن فقد الحوثيين رجاله . وقال الكاتب
المزيد ...
قال السفير البريطاني لدى اليمن سايمون شيركليف اليوم الاثنين، إن بلاده تعمل على التوصل لحل سياسي في اليمن، بالإضافة إلى دعم الوضع الإنساني المتردي. وذكر السفير إن
المزيد ...
قال المتحدث الرسمي باسم الحكومة اليمنية راجح بادي، إن الحكومة لديها مسارين فقط في التعامل مع الحرب الدائرة ضد الحوثيين، وهما مسار الشرعية ومسار الانقلاب، ولا يوجد
المزيد ...
تعيش حرائر اليمن في مناطق سيطرة مليشيات الحوثي الانقلابية أوضاعا مأساوية ومؤلمة جراء الاعتداءات المتكررة التي ترتكبها ميليشيات الحوثي بحقهن. وفي انتهاك واضح
المزيد ...
شنت وزارة الدفاع بحكومة الشرعية هجوماً كبيراً على أطراف لم تسمها تسعى للانقلاب على شرعية رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي. ودعت الوزارة كل القوى الوطنية الخيرة
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
في أغسطس 2014، قبل سقوط صنعاء بشهر، قالت صحيفة حوثية معروفة إن الإمارات تقود عملية لإذابة الجليد بين الحوثيين
لم يقتل طارق، ولم يصب، ولم يُقاتِل. هرب الرجل في الوقت المناسب، فهو ينتمي إلى مجموعة من الناس لا تموت في
حجم المؤامرة على وطننا من القريب والبعيد جعل اليمنيين يتسامون فوق الجراح ويتركون أحقادهم ومآسيهم خلف ضهورهم
اقترف صالح واتباعه في المؤتمر ، خطأ تاريخيا فادحا ، بل في الحقيقة جريمة كبرى في التحالف مع مليشيا الحوثي،
ماذا يحدث في سقطرة يا فخامة الرئيس  الصمت هنا لم يعد من ذهب بل من نحاس  سقطرة ..قطرة ضوء عيوننا سيعوم
في المعارك المصيرية لا شيء أسوأ من التخلي عن الاستراتيجي واللهث واء التكتيكي ، وفي مستواه من السوء يعد تلميع
حمدا لله على السلامة بمناسبة ظهورك اليوم في شبوة بعد اربعين يوما من مقتلك وصلاة الجنازة عليك ودفنك في جامع
بعد الهجمة الشرسة على نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية، المهندس "أحمد الميسري" يعد بمفاجآت جديدة لمنتسبي
شاهدت على قناة الغد المشرق لقاء الزميل مراد الحالمي وزير النقل السابق، وبعيدا عن كلامه حول الشق المتعلق
المخلوع علي عبدالله صالح صالح ليس شخص، بل مشروع جثم على صدورنا اكثر من ثلاثة عقود، وكانت المحصلة كل هذا
اتبعنا على فيسبوك