من نحن | اتصل بنا | الاثنين 25 يونيو 2018 01:48 صباحاً
منذ 3 ساعات و 15 دقيقه
رمت دولة الامارات بالكرة في ملعب حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي بعد نفيها لأي علاقة لها بالسجون السرية في محافظتي عدن وحضرموت، وهي السجون التي قالت التقارير الحقوقية انها شهدت اعمال تعذيب وحشية وصلت حد الوفاة. ويأتي النفي الاماراتي في وقت تشهد قضة السجون السرية واماكن
منذ 10 ساعات و 55 دقيقه
كشفت معركة تحرير محافظة الحديدة، غربي اليمن، أن جماعة الحوثي لم تعد بالقوة التي يصورها فيها إعلامها، بقدر ما أصبحت تتحرك في (أرضية رخوة) لا تستطيع الصمود طويلا فيها، وهو ما تسبب في انهيار الميليشيا الانقلابية بشكل سريع في معركة محافظة الحديدة، التي كشفت حقيقتها
منذ 12 ساعه و 52 دقيقه
ناقش وزير الاتصالات وتقنية المعلومات - رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة للاتصالات المهندس لطفي باشريف، خلال اجتماعات عقدها مع عدد من الجهات المعنية، تسعيرة الخدمة الجديدة المقدمة من "عدن نت ".وجرى التطرق إلى الخدمات الجديدة لتراسل المعطيات الخاصة بالبنوك والشركات العاملة في
منذ 14 ساعه و 47 دقيقه
أكد القائد العام لجبهة الساحل الغربي وقائد ألوية العمالقة، أبو زرعة المحرمي إن ألوية العمالقة ترحب بكل المنشقين من صفوف الميليشيات، داعيا كل القادة الموالين للجماعة الحوثية إلى سرعة الانسحاب من صفوفها قبل فوات الأوان. ودعا المحرمي المقاتلين مع الميليشيات إلى تسليم
منذ 14 ساعه و 58 دقيقه
من المقرر أن يطلع المبعوث الدولي إلى اليمن مارتن غريفيث، غداً (الإثنين) وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورغ على خطته لإنهاء النزاع في اليمن. وترفض مليشيا الحوثي تسليم ميناء الحديدة للحكومة الشرعية فيما لمح زعيمها في خطابه الأخير إلى قبوله بتسليم لميناء للامم

البنك المركزي ينهي إجراءات العمل بالوديعة السعودية ويضبط سعر الدولار المحدد بـ381
تفاصيل صفقة دولية للإفراج عن وزير الدفاع وقيادات عسكرية جنوبية بينها شقيق الرئيس هادي
من يقتل ويخطف شيوخ وخطباء وأئمة مساجد عدن ؟!
مقتل أحد شيوخ بكيل بينما كان يقود كتيبة حوثية بالحديدة "صورة"
مقالات
 
 
السبت 09 سبتمبر 2017 09:56 مساءً

رداً على (اليوم الثامن)

عبد الفتاح العودي

الصحافة كلمة مسؤولة. ..ومن المعيب أن ترد في مقالة  وعلى صحيفة اليوم الثامن مقدمة انشائية لا تمت للحقيقة بصلة من حيث تصنيف الناس حسب هواه أو هوى المصدر المغلوط بهدف قلب الحقائق وبث الإشاعات والاتهام الباطل لتشويه  الدور الكبير لمكتب التربية والتعليم بعدن بقيادة الاستاذ محمد الرقيبي والذي كلل جهوده المتواصلة خلال فتره قصيرة بتوفيق من الله عز وجل وبدعم د عبدالله لملس وزير التربية والتعليم بالنجاح المشهود في تطبيع العملية التعليمية بالمحافظة.

وكان الأحرى بهذا الموقع الالكتروني وغيره معرفة حقيقة يشهد لها الجميع أن وزارة التربية ومكتب التربية في عدن هما المرفقان اللذان مازالا بخير ويعملان بدأب في العاصمة الاقتصادية عدن أفضل من سواهما كثير في ظل ظروف استثنائية صعبة تمر بها بلادنا.

لكن هناك من يتربص بهما المهالك أما بوضع العثرات أو إشاعة الإشاعات المغرضة ،وبدلا من الأخذ بيد هذا المرفق الحيوي نرى من يرميه بكلام نابي ملقى على عواهنه بألفاظ تنز بالمناطقية والجهوية وتفصيل الآخرين حسب هوى النفس وقلة المعرفة وهذا سلوك يرمي إلى استهداف هذا الصرح التربوي وزارة وقيادة وإدارة وذلك من دواعي الهدم لا البناء ، مع أن مكتب التربية مفتوح للجميع ولسنا متحفظين على الآخرين  وللجميع الحق بالتأكد من صحة ذلك وما تم نشره من قبل هذا الموقع  حتى لا يكن الناشر كحاطب بليل أو مستدرج لكلام مبني على هوى من حيث يعلم من مصدره أو لا يعلم.

ورداً على ما نشر في موقع اليوم الثامن  نود التوضيح أنه:

-          بخصوص سفر مدير مكتب التربية إلى تركيا مع أنه رئيسا للجنة الفرعية للامتحان ، فقد غاب على مصدره أن السفر أتى بعد مضي الامتحان الوزاري في بلادنا واشراف ورئاسة مدير مكتب التربية وسفره مع مدير مكتب الوزير أتى بناء على تكليف صادر من الوزير وبموافقة  المحافظ للإشراف على الامتحانات في تركيا.

-          وما قيل عن فساد مدير مكتب الوزير. .كلام عار عن الصحة. .والجميع يشهد بدماثة اخلاقه وقد كان مديرا لإدارة تربية بيحان ثم ترقى إلى مدير عام في الوزارة السابقة ولجدارته ودماثة خلقه  تم تكليفه مديرا لمكتب الوزير.

-          اما ما قيل عن المبلغ المذكور فلا أساس له من الصحة فهو محض افتراء الغرض الاساء التشهير  في الإمكان الرجوع لقيادة الوزارة ممثله باللجنة العليا للامتحانات أو اداره مدرستي الاقصى واليمنية الدولية إذا كنتم تبحثون عن الحقيقة.

-          وأما ما قيل عن منح مدارس تراخيص لثلاث سنوات فذلك كلام عار عن الصحة ، كون مكتب التربية غير مخول بذلك وهذا من اختصاص الوزارة منح ترخيص لعام بناء على اللوائح والانظمة التي تختص بذلك لمدارس التعليم الأهلي والخاص خارج بلادنا ، ونحن معكم إن كان ما تزعموه حقيقة للخضوع للمساءلة القانونية حول منح أي مدرسة ترخيصا خارج بلادنا لمزاولة التعليم الأهلي والخاص كما اننا نتساءل من المستفيد بإثارة هذه القضية حاليا وادعا نسبها إلينا كذبا افتراء.

-           وأما ما دبجت به المقالة من سفر الأخ الوزير إلى تركيا .فعار عن الصحة كون الوزير سافر إلى استانا في كازاخستان  لحضور مؤتمر عالمي عن التربية والتعليم ومتطلباتها وافاقها.

هذا ردنا على ما قيل ومدوا اياديكم للبناء لا ليهدم الصرحا.

× عبد الفتاح العودي مدير إدارة الإعلام التربوي بمكتب التربية عدن


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
على مدى شهر رمضان الماضي كتب الصحفي اللبناني الكبير سمير عطا الله مقالات في أخيرة " الشرق الأوسط " بعنوان "
في قرية من قرى اليمن محافظة اب مخلاف العود وادي بنا ، قرية حضرية من جملة القرى التي عانت ما عانته جرى الحرب
شاركت في تغطية أخبار مظاهرات 2005 في صنعاء و التي اندلعت بعد جرعة سعرية نفذتها أجهزة السلطة ضد الشعب، خرج الناس
ثلاثة أعوام مضت على الرحيل، لكنها عجزت عن تغييبه خارج الوعي المجتمعي والذاكرة الجمعية، حيث مازال حضوره البهي
"ما قالوا من أجل صلاح؟" سؤال أمي المتكرر والموجع الذي لم أَجِد له إجابة! أحاول طمأنتها باستمرار وبأنك ستعانقها
اهتز عرش دثينة لموته، بل اهتزت اليمن كلها، فمحمد حسين عشال كان رجلاً بكل ما تعنيه الكلمة من معنى، فلقد كان
قليلون ممن يتقلدون وظائف كبيرة في العمل الرسمي والسياسي ثم يتركون هذا العمل في قمة عطائهم للتفرغ للعمل
منذ حرب صيف 94 م وحتى اللحظة، لا تزال مسيرة الرئيس عبدربه منصور هادي العسكرية والسياسية مثاراً لتساؤلات
تعود ذكرياتي مع الرفيق والصديق العزيز عبدالرحمن شجاع إلى ما قبل حوالي 56 سنة . وذلك عندما قدمت إلى تعز قادماً
من سوء حظ اليمنيين في الوقت الحالي أن من يقرر مصيرهم أما يمنيين عديمي المسئولية يريدوا أن يستثمروا التدخل
اتبعنا على فيسبوك