من نحن | اتصل بنا | السبت 17 فبراير 2018 11:31 مساءً
منذ يوم و 11 ساعه و 23 دقيقه
صدر اليوم قرار رئيس الجمهورية رقم (٢٠) لسنة ٢٠١٨م قضت بتعيين العميد الركن يحيى حسين صلاح قائدا للمنطقة العسكرية الخامسة ويرقى الى رتبة لواء. ونقلت وكالة سبأ الرسمية قرار رئيس الجمهورية رقم ٢٠ لسنة ٢٠١٨م الذي قضى بتعيين العميد الركن يحيى حسين صلاح قائدا للمنطقة العسكرية
منذ يوم و 11 ساعه و 24 دقيقه
وقعت دراسة جديدة أن موقع «فايسبوك»، سيشهد هجرة الملايين من مستخدميه الشباب خلال 2018.وذكرت الدراسة الصادرة عن موقع «إي ماركيتير»، أنه من المتوقع أن يخسر«فايسبوك»، مستخدميه في المملكة المتحدة، ممن هم تتراوح أعمارهم بين 12 و17 عاما خلال عام 2018، بينما سيكون
منذ يوم و 11 ساعه و 24 دقيقه
كشفت التعاملات المالية لليوم السبت عن أسعار بيع وشراء العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني على النحو التالي: أسعار البيع الدولار:475 الريال السعودي: 127 الدرهم الإماراتي: 129 الريال العماني: 1050 الريال القطري: 105 الجنيه المصري: 20 اليورو: 520 دينار أردني:550 دينار كويتي:1200 جنيه
منذ يوم و 11 ساعه و 25 دقيقه
أثار العرض التونسي، “عمر وجوليات”، موجة احتجاج في أوساط جمهور وادي سوف جنوب الجزائر، حيث قالوا إنه يتضمن “إيحاءات جنسية وعبارات خادشة للحياء”. وغادرت بعض العائلات دار الثقافة “محمد الأمين العمودي” بعد دقائق من بدء المسرحية، المعروضة خارج المنافسة في
منذ يوم و 11 ساعه و 41 دقيقه
بعث رئيس المحكمة العليا وعضو مجلس القضاء الأعلى، فضيلة القاضي حمود الهتار برقية عزاء ومواساة في وفاة الشيخ العلامة/ سالم بن عبدالله الشاطري ، والذي وافته المنية اليوم ،في مدينة جدة . وقال القاضي الهتار  :" بألم شديد تلقيت نبا وفاة  الوالد العلامة  سالم بن عبد الله 

مالم يعرفه المواطن اليمني عن خفايا ماورد في التقرير الاممي الجديد(تفاصيل)
ماذا وراء تصعيد "المجلس الانتقالي" للهجوم الإعلامي ضد السعودية..؟
كيف تخدم الطائرات الامريكية الحوثيين في اليمن؟
اختفاء مظاهر الاحتفاء بثورة فبراير في صنعاء
اخبار تقارير
 
 

عودة الإمامة لحكم اليمن !

عدن بوست - تقرير: الأحد 10 سبتمبر 2017 01:18 صباحاً
عقب انقلاب سبتمبر/أيلول 2014، تصدرت مليشيا الحوثي المشهد في اليمن، وجاءت بأفكار رفضها اليمنيون، منها "الولاية" التي تزعم أن الهاشميين هم الأحق بالحكم لانتمائهم إلى آل البيت.
 
وظهر ارتباط الحوثيين بإيران عبر دعمها المختلف لهم منذ بداية نشأتهم في تسعينيات القرن الماضي، كما تجلت العلاقة بينهم عبر إحيائهم وبشكل لافت لمناسبات يحتفل بها الشيعة كـ"يوم الولاية" أو ما يسمى كذلك بـ"يوم الغدير".
 
عمل الحوثيون منذ نشأة جماعتهم، ومنذ سيطرتهم على صنعاء، على تكريس فكرة الولاية مستغلين مختلف المناسبات، من أجل الوصول إلى الحكم واستعادة حكم الأئمة.
 
مؤخرا روج الحوثيون لما يسمى بـ"الولاية"، ليعلنوا بذلك عن هدفهم المتمثل بإعادة الإمامة إلى اليمن والتي تم القضاء عليها في ثورة 26 سبتمبر 1962.
 
وأثار ذلك الرأي العام الرافض لعودة الإمامة والقضاء على الجمهورية التي انتشلت الشعب اليمني من التجهيل والمرض والفقر الذي كرسه الأئمة طوال فترة حكمهم.
 
 ومصطلح ولاية الفقيه ظهر في الفقه الشيعي الإثنا عشري منذ بدايات ما يطلقون عليه "الغيبة الكبرى للإمام الثاني عشر المهدي المنتظر"، وتم تطويع هذا المصطلح لما يحقق لهم أهدافهم السياسية.
 
ويُمنح بواسطة ذلك مصطلح "الولي الفقيه" الذي يقوم مقام الإمام الغائب، عدد من الامتيازات منها قيادة الأمة، وإدارة شؤونها والقيام بمهام الحكومة الإسلامية، وإقامة حكم اللّه على الأرض، بحجة أفضليتهم لانتمائهم لسلالة آل البيت.
 
 
 
رفض الاندماج مع اليمنيين
 
وكما هو معروف يعتقد الهاشميون أن لهم الحق في الحكم، ويرفضون الاندماج مع اليمنيين بحجة أنهم من سلالة مختلفة تميزهم عن باقي اليمنيين وينبغي أن يحافظوا عليها.
 
ويعزو المحلل السياسي عبدالله الحرازي سبب عدم اندماج الهاشميين في المجتمع اليمني إلى عدم رغبتهم بالاندماج مع اليمنيين، لأن ذلك يشكل خطرا وجوديا بالنسبة لهم، وهو ما يجعلهم يحاربون فكرة المواطنة، لأنهم سيفقدون إن تحققت مفاتيح ادعائهم بأحقية الحكم عبر الاصطفاء الإلهي، ويخشون كذلك الانتخابات لأنهم سيخسرون كل سبل الوصول إلى السلطة.
 
وفي معرض حديثه تحدث عن استماتة الهاشميين في منع الاندماج بتحريمهم لموضوع المصاهرة، حتى وصل الحال إلى إباحة دم من يتزوج بهاشمية كما ورد في كتبهم.
 
وأكد أن الهاشميين يخشون الذوبان في المجتمع، لعدم وجود مقومات لديهم توفر لهم فرص تبوء مكانة مرموقة في السلم الاجتماعي الذي فرضته على اليمنيين على شكل طبقية هم رأس هرمها، سوى ادعاء الدماء النقية المتناسلة من خرافة آل البيت.
 
وأشار إلى فشلهم في العمل السياسي والحزبي، والتناحر الذي ظهر بين الأحزاب التابعة لهم التي وصفها بـ"المجهرية" كحزب الحق واتحاد القوى الشعبية، اللذين فشلا في كل الانتخابات في دخول البرلمان بثلاثة إلى سبعة مقاعد من أصل 301.
 
ونتيجة لفشلهم لم يبق لهم -بحسب الحرازي- إلا البقاء في إطار الكانتون الاجتماعي المسمى "هاشمية" وتكوين مليشيا مسلحة، والاستمرار في التدليس القديم دينيا، وزعمهم بضرورة وجوب محبتهم وموالاتهم وتسييدهم هم دون سواهم.
 
ولم يستغرب الحرازي من دفاع الهاشميين عن أنفسهم وأفكارهم التي تهدف إلى السلطة والسيادة، لكنه تعجب من مساندة البعض لهم والذين يموتون من أجل العبودية، على حد قوله.
 
 
 
 تجديد الهوية
 
وكان ملاحظا أن الأسر الهاشمية عقب انقلاب سبتمبر/أيلول 2014، وقفت إلى جانب المليشيا الانقلابية، فقوضت مشروع الدولة، وعملت على حوثنة مختلف مؤسساتها تحقيقا لأهدافهم المتمثلة بالإمامة، المشروع السلالي الذي جاء به يحيى الرسي إلى اليمن وعانت منه طوال عقود كثيرة من الزمن.
 
ويرجع الناشط السياسي محمد المقبلي السبب إلى وجود ما أسماه بـ"الخلل الفكري"، وقال إن الحوثية هي امتداد للفكرة السلالية الاستعلائية، التي تدعي أنها تمتلك امتيازات فوق شعبية، تحت لافتة آل البيت.
 
وأضاف أن الهاشميين المؤمنين بنظرية الولاية، لم يعرفوا أنفسهم كيمنيين، لكنهم استمروا في تعريف أنفسهم على أنهم آل البيت.
 
وأدى ذلك -وفق المقبلي- إلى وجود فجوة واسعة بين الحوثيين وبين اندماجهم في الهوية اليمنية، لافتا إلى أن نظرية الاصطفاء العرقي هي انعكاس لمفهوم الحق الإلهي في وعي الهاشمية السياسية.
 
ويعتقد أن الثورة الفكرية التي تتخمر الآن، والقائمة على تجديد الهوية والقومية اليمنية، هي الحل لمواجهة هذا المشروع العنصري السلالي.
 
 
 
الهاشمية والإمامة
 
الأمر بالنسبة للكاتب والباحث ثابت الأحمدي لا يبدو مجرد تعصب الهواشم مع الحوثيين، فكلهم -على حد اعتقاده- حوثة وإماميون وإن كانوا متخفين خلف صمتهم المريب ومراوغاتهم الخادعة.
 
وأكد أن كل هاشمي هو مشروع إمامي -عدا القليل- منهم ويحلم بعضهم أن يكون حاكما مفوضا باسم الاله من جديد.
telegram
المزيد في اخبار تقارير
رحبت الحكومة اليمنية اليوم (السبت)، بقرار الأمم المتحدة تعيين مارتن غريفيثس مبعوث خاص إلى اليمن خلفاً لإسماعيل ولد شيخ أحمد. وقال مندوب اليمن الدائم لدى الأمم
المزيد ...
في تجاهل تام لكل عمليات التمرد التي قادها المجلس الانتقالي المدعوم من أطراف خارجية ضد الشرعية اليمنية وضد المصالح العليا للتحالف العربي في اليمن , قال مستشار
المزيد ...
"اليمن كدولة ولى عن الوجود"، بتلك الكلمات الصادمة، نشر موقع تابع للأمم المتحدة التقرير النهائي الذي تم إعداده إلى مجلس الأمن بشأن اليمن. نشر موقع "ريليف ويب" التابع
المزيد ...
قال تقرير لجنة الخبراء التابع للأمم المتحدة اليوم الخميس، إنه وبعد قرابة ثلاث سنوات من النزاع، يكاد، يكون اليمن قد ولى عن الوجود. وأفاد التقرير إنه "بدلاً من دولة
المزيد ...
منذ تشكيل المجلس الانتقالي الجنوبي، عقب إقالة اللواء عيدروس الزبيدي من منصبه كمحافظ لمحافظة عدن، لم يتوقف المجلس عن إظهار العداء للمملكة العربية السعودية التي
المزيد ...
أكدت معلومات خاصة أن دولة الإمارات تمارس ضغوطا على التحالف والرئيس اليمني لاستيعاب قوات "طارق صالح" ماليا ضمن موازنة المعركة العسكرية المستمرة ضد الحوثيين منذ
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







الأكثر قراءة
مقالات الرأي
كيف لما يكون الواحد مننا في الأساس مسلم يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، وفجأة يلاقي نفسه محشور
اعتقد السير بوعي او بدون وعي  خارج  اطار  القنوات الرسمية والمؤسسية للدولة   اينا كان  ماضيها
في أي محاولة لتوصيف أي ظاهرة يجد المراقب نفسه إزاء كم كبير من الدعاية والدعاية المضادة، التي تعمل على خلط
تسمرت في مكاني ولم أستطيع دخول فصل الدراسة اليوم حينما صعقت بخبر اغتيال الاستاذ شوقي كمادي امام و خطيب مسجد
عقب أسابيع من الترقب أصدر الرئيس هادي قرارا بإقالة محافظ البنك المركزي منصر القعيطي، ليعين بدلا عنه محمد
السفاح المدعو العميد طارق قائد الحرس الخاص كان اول الهاربين من منزل عمه الرئيس المخلوع صالح تاركا مسؤوليته
اغتيال الشيخ الشهيد شوقي الكمادي في عدن، يبدو أن مسلسل الاغتيالات في عدن لن ينتهي، مازالت خلايا رئيس الإسلام
قبل يومين اختفى أبي. كل ما قاله قبل اختفائه جعلنا في حيرة، قال بأن قلبه يوجعه، وأرجع ذلك بسبب المشروب الغازي
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاح هل
وسط كل هذه الدماء والمعاناة والعذابات والإنهاك، قد يبدو الاحتفاء بذكرى انطلاقة الثورة الحتمية ترفاً بالنسبة
اتبعنا على فيسبوك