من نحن | اتصل بنا | الأحد 24 يونيو 2018 01:46 صباحاً
منذ 10 ساعات
على مدى شهر رمضان الماضي كتب الصحفي اللبناني الكبير سمير عطا الله مقالات في أخيرة " الشرق الأوسط " بعنوان " وجوه من رمضان " كتب عن شخصيات عربية رأى أنها أثرت الحياة العربية مذكرا بجهود هؤلاء الأعلام في تحسين الحياة والنهوض بالإنسان مثلا باني الإقتصاد المصري طلعت حرب والمناظل
منذ 10 ساعات و دقيقتان
نفى مدير الاتصالات في العاصمة المؤقتة عدن صحة الأنباء المتداولة بشأن تحديد تسعيرة خاصة للاشتراك في شركة عدن نت الجديدة . وقال مدير الاتصالات عبد الباسط الفقيه في تصريحات خاصة لـ"الصحوة نت" إن الأنباء المتداولة بشأن أسعار النت التابع لشركة "عدن نت" لا اساس لها من الصحة مؤكدا
منذ 14 ساعه و 26 دقيقه
شكى عدد من المواطنين في محافظة الحديدة من انقطاع مستمر لعدد من الخدمات الأساسية وتردي للأوضاع المعيشية في المحافظة في الوقت الذي تشهد فيه المدينة اشتداد للمعارك على اطراف المدينة.  وقال سكان محليون في تصريحات خاصة لـ"الصحوة نت" إن المواطنين يعانون من نقص حاد وانقطاع
منذ 15 ساعه و 5 دقائق
استنكر مواطنون في مدينة الضالع الحادث الإرهابي الذي استهدف فعالية احتفالية بعيد الفطر في قاعة سينما الضالع التي نظمتها جمعية الهلال الاحمر الاماراتي امس الجمعة. وقال عدد من المواطنين واولياء الامور لـ"الصحوة نت" إن هذه الحادثة تعد هي الاولى التي تحدث بالضالع وتعد ظاهرة
منذ 15 ساعه و 50 دقيقه
أشاد رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، بدور وجهود قوات التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية وبمشاركة فاعلة من دولة الامارات العربية المتحدة الشقيقة في دعم اليمن وشرعيته الدستورية. جاء ذلك خلال استقبال رئيس الجمهورية رئيس لجنة الشرطة من وزارة الداخلية

البنك المركزي ينهي إجراءات العمل بالوديعة السعودية ويضبط سعر الدولار المحدد بـ381
تفاصيل صفقة دولية للإفراج عن وزير الدفاع وقيادات عسكرية جنوبية بينها شقيق الرئيس هادي
من يقتل ويخطف شيوخ وخطباء وأئمة مساجد عدن ؟!
مقتل أحد شيوخ بكيل بينما كان يقود كتيبة حوثية بالحديدة "صورة"
كتابنا
 
 
د. محمد جميح
طلاسم وملازم وهزائم!
الجمعة 06 أبريل 2018 10:22 مساءً
الأسبوعان الماضيان كانا أسودين على الحوثيين، في تعز، والأيام الأخيرة كانت أكثر قتامة على الانقلابيين في البيضاء وصعدة. خسر الحوثي مناطق واسعة وجبالاً استراتيجية، وعشرات من مقاتليه وقادته
صخب وجوع وطوابير غاز!
الثلاثاء 27 مارس 2018 11:11 مساءً
سبعة صواريخ أرسلتموها على السعودية. صواريخ "بدر وبركان وقاهر"، إلى نهاية قائمة التسميات الإيرانية المستوردة. سبعة صواريخ! يا له من نجاح! الصواريخ البالستية السبعة التي أُرسلت قتلت جميعُها-حسب
نَصّ الدين أم عقل المتدين؟!
الجمعة 23 مارس 2018 12:11 صباحاً
دعونا نبدأ بتقرير فرضية أن الإسلام اليوم يتأثر بالمسلمين، من دون أن يؤثر- هو- فيهم. المسلمون- اليوم – ينتجون صورة مشوشة عن الأصل، ثم يذهبون لإقناع أنفسهم، وإقناع العالم بأن تلك الصورة هي
ما هي الشرعية التي ندافع عنها..؟
السبت 17 مارس 2018 10:57 مساءً
جرت خلال العامين الماضيين مياه كثيرة تحت الجسر في اليمن، جرت أحداث، جرت مواقف، وامتزجت دماء كثيرة بدمع غزير. وفي هذه الحالة من عدم الاستقرار الأمني والروحي والفكري والسياسي، وفي خضم كل تلك
رموزنا اليوم..!
الجمعة 02 مارس 2018 10:40 مساءً
رموزنا اليوم هم علي خامنئي وأيمن الظواهري! مأساة ألا يكون لنا رموز، لكن الكارثة أن يكون هؤلاء هم رموزنا. أن يتحدث هؤلاء باسم السماء، وأن يعلن وزير العدل الإيراني أن "أحكام خامنئي هي أحكام
خواطر على هامش "الربيع اليمني
الجمعة 16 فبراير 2018 11:22 مساءً
في أي محاولة لتوصيف أي ظاهرة يجد المراقب نفسه إزاء كم كبير من الدعاية والدعاية المضادة، التي تعمل على خلط الأوراق، وبلبلة الرؤية، وتمويه الحقائق الواضحة. وإزاء ثورة الشباب في اليمن، أو ثورة 11
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن!
الأحد 04 فبراير 2018 09:20 مساءً
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن خلال الأيام الفائتة، أنشأه ورأسه محافظ عدن المقال عيدروس الزبيدي مع عدد من القادة
لكم الجنوب...لنا الشمال!
السبت 30 ديسمبر 2017 09:57 مساءً
أثناء انعقاد مؤتمر الحوار الوطني، وعندما كانت مليشيا الحوثي محصورة في بعض مديريات صعدة وحرف سفيان، كان ممثلوها في المؤتمر يقولون لممثلي الحراك: نحن مع حق تقرير المصير للجنوبيين، وتارة
إنها "الهاشمية السياسية"
الخميس 28 ديسمبر 2017 11:17 مساءً
المشكلة في اليمن- في جوهرها- ليست في الحركة الحوثية، التي لا تعدو كونها تجلياً لمعضلة أعمق، المشكلة ليست في المذهبية أو الطائفية، ليست في الشافعية أو الزيدية، ولا التشيع أو التسنن. هذه معضلات
فرقعة..!
الأربعاء 20 ديسمبر 2017 10:52 مساءً
ستحتفلون أياما لفرقعة صوتية... فرقعة صوتية لا أكثر... فرقعة تشبه صرختكم الكاذبة... فرقعة فجرها الباتريوت في سماء الرياض... سيخرج صاحب الغار متحدثاً عن تدمير قصر اليمامة... ستكذبون على الأتباع
الأكثر قراءة
مقالات الرأي
على مدى شهر رمضان الماضي كتب الصحفي اللبناني الكبير سمير عطا الله مقالات في أخيرة " الشرق الأوسط " بعنوان "
في قرية من قرى اليمن محافظة اب مخلاف العود وادي بنا ، قرية حضرية من جملة القرى التي عانت ما عانته جرى الحرب
شاركت في تغطية أخبار مظاهرات 2005 في صنعاء و التي اندلعت بعد جرعة سعرية نفذتها أجهزة السلطة ضد الشعب، خرج الناس
ثلاثة أعوام مضت على الرحيل، لكنها عجزت عن تغييبه خارج الوعي المجتمعي والذاكرة الجمعية، حيث مازال حضوره البهي
"ما قالوا من أجل صلاح؟" سؤال أمي المتكرر والموجع الذي لم أَجِد له إجابة! أحاول طمأنتها باستمرار وبأنك ستعانقها
اهتز عرش دثينة لموته، بل اهتزت اليمن كلها، فمحمد حسين عشال كان رجلاً بكل ما تعنيه الكلمة من معنى، فلقد كان
قليلون ممن يتقلدون وظائف كبيرة في العمل الرسمي والسياسي ثم يتركون هذا العمل في قمة عطائهم للتفرغ للعمل
منذ حرب صيف 94 م وحتى اللحظة، لا تزال مسيرة الرئيس عبدربه منصور هادي العسكرية والسياسية مثاراً لتساؤلات
تعود ذكرياتي مع الرفيق والصديق العزيز عبدالرحمن شجاع إلى ما قبل حوالي 56 سنة . وذلك عندما قدمت إلى تعز قادماً
من سوء حظ اليمنيين في الوقت الحالي أن من يقرر مصيرهم أما يمنيين عديمي المسئولية يريدوا أن يستثمروا التدخل
اتبعنا على فيسبوك